صديقي الجاسوس – كما ظهر اختفى

ملاحظة: السطور أدناه هي قصة حقيقية كتبت في “جاسوس” إدعى أنه صديقا, فتقرب من شخص آخر بغية حرق آخرين, والتجسس لأجل آخرين, فحرق من حرق, وضرب عصفورين في حجر, وبقى خلف الكواليس مختفيا ينافق المحروقين, ويعمل لصالح هذا وذاك إلى أن انكشف أمره صدفة. ورب صدفة خير من ألف ميعاد


 DSC_6705_edited-1الأربعاء – 8 أيار 2013 – حدثني وعلامات الأسى تعلو قسمات وجهه, والدموع تفر من عينيه. تنهد وتنهد حتى كادت روحه تفارق جسده النحيل, بلع ريقه ونظر إلي بعينين غائرتين ترنوان لشىء مجهول

أشفقت على محدثي وأخذتني فيه الرأفة. وسألته وأنا أكفكف دموعا عزيزة على نفسي وأقول: ماذا عساك يا صديقي؟؟ تحدث, قل أي شىء, أو قل كل شىء, تحدث! فسرك في بئر عميق

قال: مشكلتي في صدقي مع ذاتي قبل الآخرين
مشكلتي في ضعفي وحبي لبشر في زمن لا يعرف معنى الحب. في زمن أصبح التجسس فيه مهنة والنفاق والكذب والغش صدقا وصراحة. في زمن إنقلبت فيه القيم والمعايير ونصبت على أعواد المشانق

مشكلتي أنني صدّقته. كما أنا صادق مع نفسي, واعتقدت أنه مثلي من الصادقين
 
قال: خانني ضعفي ولوعة فراق الأحبة, وقسوة الغربة, وكان من حولي شياطين متربصين
شياطين عرفوا ما بحالي فتقمصوا ثوب ذئب وقالوا نحن رحمان رحيم
قالوا نحن أهلك وربعك وأصدقائك في عالم الغربة أجمعين
قالوا وقالوا وخسئت أقوالهم كما خسئت أفعالهم, أفعال الشياطين

قال: صدقت “أهلي وربعي وصديقي “الصدوق” اللعين, وأنا الذي أعياني قبل ذلك التعب سنينا وأياما, بحثا عن صديق حميم

إلتقيت “وصديقي وأهلي وربعي” في دهاليز الفنادق, في “القرن”, في جنة حبي “فيينا”, حتى لا يرانا من أدعى انهم شياطين
قال: أنهم نالوا منه وهو ناسك يصلي في صومعة العبادة والتقوى لرب العالمين

قال صديقي “الصدوق” وتعاهدنا كل العهد أن لا نخون العهد والود والصداقة واللقاء, وأن لا نشمّت الشامتين. وتصافحنا على العهد والصدق, والخائن يخونه رب العرش العظيم

ودارت الأيام والليالي, والتقينا والتقينا, في درب الدروب وهو على نهج النفاق والكذب والتجسس يأسرني ويسير
جاءني في كل يوم بقول جديدا وادعي أنه نبي الله صادق أمين
صادق النية والقول وانه من “فتح” العمالة بريء وعلى درب الهدى والتقوى نير عليم
روى لي قصصا وقصصا صدقتها, ولكني كم مرة في المنام رأيته شيطان رجيم

سألته بصدق أقوالي: هل أنت يا “صديقي” جاسوس لعين؟؟؟ هكذا رأيتك في المنام, والرؤى تصدقني, فم أنت ومن تكون؟؟؟
ثار وغضب, وحنث بالله أيمانا, أنه بريء من التهمة براءة الذئب من دم “يوسف” عليه السلام ورحمة الراحمين

قال: صدقت حنث أيمان “صديقي”, والله وحده يعلم أنه كاذب, ومندوب ذئاب وجاسوس لئيم

قال: ودارت الأيام ولم تطول, وأختفى “صديقي”, وقال: أنه مشغول في صنع “الكبة والكبيبة” لأصدقائه المقربين, وادعى أنه مريض عليل, يئن في الفراش, وقد توافيه المنية وهو عليل

قال: ودارت الأيام قصارا, وتصادفنا – والصدفة أفضل من ألف موعد

قال: رأيته بأم عيوني معهم, كما رأيته في المنام, مع الأفعى شيطان رجيم. فصديقي لم يكن “صديقا صدوقا”, لم يكن مريضا عليلا, بل حرباة بسبع وجوه, وجاسوسا خان العهد وركع حبا وطمعا وتقربا من الخائنين

عمالة وتجسس وكروش وجيوب وأرقام حساب “وفتح” تحت أقدام بني صهيون عابدين. فتبا “لصديقي” الذي ما كان يوما سوى بوقا لفتح وأسفل السافلين

بكى محدثي وأجهش في البكاء واستحلفني أن اكتب الكلمات وأخظ السطور

هون عليك يا صديقي: فلا ملامة على خائن, فالخيانة طبع لا يسوّى في الخائنين. وما صديقك يا صديقي غير أفعى, بثت سمومها في غيرك قبلك فلا تعتب على الأفاعي والثعابين
هذي “فتح” العمالة لا فتح الفتوح, فتبّا لها وخسئت أفعالهم ومن سار على دربهم من الخائنين

واحذر يا صديقي الإنتقام والشكوى, فتتساوي وإياهم مع الغادرين. قف شجاعا منتصب القامة, لا تنحني, فالله وحده يكفيك شر الخائنين

Austrian Flag
Bild aus dem Parlament
000_5151A
000_2207A

Advertising? Werbung? Click on the picture below. Klicken Sie auf das Bild unten. kawther [dot] salam [at] gmail [dot] com

000_8696b_edited-1

Advertising? Werbung? Click on the picture below. Klicken Sie auf das Bild unten. kawther [dot] salam [at] gmail [dot] com

Related Books


Support this site by buying these books at Amazon. Thank you!

000_4195A
000_4229A
000_1418A
Der Stephansplatz

Der Stephansplatz

Johann Strauß

Johann Strauß

000_8728

Volksgarten

Nikon (57)

Kurpark Oberlaa

000_2638A

Verbrechen in Israel

Add to Netvibes Creative Commons License