Egyptian Boy Arrested For Revolution Symbol On Ruler

السلطات المصرية تحتجز طالبا لدى اكتشاف المدرس ان لديه قرطاسية توحي بشعار رابعة

Schoolboy detained after teacher discovers ruler and notebooks with Rabaa sign, a symbol of opposition to Morsi’s overthrow

Patrick Kingsley in Cairotheguardian.com, Tuesday 10 December 2013

Khaled Bakara, 15, raising his hand in the Rabaa four-fingered salute.Scissors and compasses are traditionally considered the most dangerous items in a student’s pencil case. But for one Egyptian schoolboy it is a ruler that has allegedly led to his detention for 16 days in an adult jail without trial.

Khaled Bakara, 15, was arrested last month after his teacher spotted a ruler on his desk bearing a symbol indicating his opposition to the overthrow of Egypt’s former president Mohamed Morsi, alleged Khaled’s lawyer, Amr Abdel Maqsoud.

“There was no previous confrontation with the teacher, Maqsoud said. “The teacher was walking around the classroom and saw the ruler on his desk. Then he took Khaled’s bag, started searching it, and found two notebooks with the sign on them too. He took the three things and went to the school director, who called the police.”

According to Maqsoud, police arrested Khaled on suspicion of incitement to violence, slandering Egypt’s army, and belonging to a banned group. He was originally detained for 15 days in an adult facility, pending investigations, and on Sunday his detention was renewed for a similar period. Egyptian legislation sets criminal penalties for officials who detain children with adult prisoners.

Egypt’s interior ministry said it could not provide details of Khaled’s case at the time of writing. The foreign ministry – which acts as a conduit for queries left unanswered by other state institutions – would not comment on the details of the case but said Egypt’s judicial system followed “due process” and had “full independence”.

Known as the Rabaa sign, the symbol on Khaled’s ruler consists of a four-fingered salute on a yellow background. Named after the Rabaa al-Adawiya protest camp – where hundreds of Morsi supporters were killed by state forces in August – it has become a calling card for mainly Islamist opponents of Morsi’s overthrow. The government and its supporters have attempted to stamp out its usage in case its proliferation disproves the claim that most Egyptians support Morsi’s overthrow.

One of Egypt’s leading footballers was banned and put up for sale by his club for flashing the sign during the final of the African champions league. The country’s kung fu champion was suspended for a similar gesture at a medals ceremony in Moscow. Twenty-one women and girls were sentenced to lengthy jail terms after being arrested carrying balloons bearing the symbol, though their sentences were suspended at the weekend.

According to his lawyer, Khaled is one of 262 citizens – and eight minors – from Kafr el-Sheikh, a northern province, currently jailed pending trial on protest-related charges. Maqsoud said the arrest was one of many intended to intimidate Morsi supporters into submission.

“It’s a political case,” said Maqsoud. “They’re trying to pressure [Khaled’s] town – Baltim – because they have almost daily marches against the coup.”

Nationally, thousands of other protesters arrested during a crackdown on dissent since July may remain in jail – many of them uncharged. In September Amnesty International said 2,400 were still in detention – a figure that may have risen following subsequent rounds of arrests, despite the release of 155 protesters last week. Legally, detainees can remain in custody pending charges for up to two years in Egypt.

On Monday, the Guardian asked Egypt’s justice minister, Adel Abdel Hamid, to comment on the detention without trial of protesters such as Khaled since July. Speaking at an anti-corruption conference co-organised by Transparency International, the minister replied that it was not an appropriate question to ask at the event, and refused to comment further.

The crackdown has extended even to high-profile non-Islamist activists who called for Morsi’s removal in June. On Monday 25 secular activists – including two famous for their role in Hosni Mubarak’s 2011 overthrow, Ahmed Maher and Alaa Abdel Fatah – were sent for trial in a criminal court for organising protests rendered illegal by new legislation.

Additional reporting by Manu Abdo


 

السلطات المصرية تحتجز طالبا لدى اكتشاف المدرس ان لديه قرطاسية توحي بشعار رابعة

القاهرة، لندن – نشرت صحيفة “ذي غارديان” البريطانية مقالا في عددها الصادر اليوم عن طالب في احدى المدارس اكتشف مدرسه ان لديه قرطاسية توحي بشعار “رابعة” المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي. جاء ذلك في تقرير بعث به مراسلها في القاهرة باتريك كينغزلي، وفيما يليترجمة المقال

يعتبر المقص والفرجار في علبة اقلام الطالب بانها خطرة للغاية في العادة. اما بالنسبة لاحد الطلبة المصريين فان السبب في ايداعه وراء القضبان لـ16 يوما من دون محاكمة كان مجرد مسطرة

القي القبض على خالد البكرة (15 عاما) الشهر الماضي بعد ان شاهد مدرسه وجود مسطرة على مكتبه تحمل شارة توحي بمعارضة لعملية الانقلاب على الرئيس المصري السابق محمد مرسي، كما يقول محاميه عمرو عبد المقصود

وقال عبد المقصود: لم يحصل اي جدال مع المدرس. فقد كان هذا يسير في انحاء غرفة الدراسة، وشاهد مسطرة على مكتبه. امسك بشنطة خالد وبدأ التفتيش فيها، ووجد دفتري نوتة عليهما الشارة ذاتها. اخذ الاشياء الثلاثة وذهب الى ناظر المدرسة الذي استدعى الشرطة

وحسب رواية عبد المقصود المحامي القت الشرطة القبض على خالد بتهمة التحريض على العنف والتشهير بالجيش المصري، والانتماء الى جماعة محظورة. بقي في الاحتجاز لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق، وجُدد الاحتجاز يوم الاحد لفترة اخرى مماثلة. علما بان التشريع المصري يوقع عقوبات جنائية على المسؤولين الذين يحتجزون اطفالا مع سجناء بالغين

قالت وزارة الخارجية المصرية انه ليس بامكانها ان تكشف عن تفاصيل قضية خالد. اما وزارة الخارجية، التي تعمل حلقة وصل فيما يتعلق بالاستفسارات التي تظل عائمة من دون توضيح لدى مؤسسات الدولة الاخرى، فلم تعلق على تفصيلات القضية، لكنها قالت ان نظام القضاء المصري يعمل “حسب الانظمة المرعية” وان لديه “الاستقلال التام

يعرف الشعار على مسطرة خالد بـ”رابعة” حيث تظهر كف ذات اربعة اصابع على خلفية صفراء. وقد حاولت الحكومة وانصارها القضاء على استخدامه خشية ان يؤدي انتشاره الى تفنيد الادعاء ان معظم المصريين يدعمون الاطاحة بمرسي

وكان احد النوادي الرياضية قد اوقف احد لاعبي كرة القدم المعروفين وعرض بيعه لانه رفع تلك الشارة خلال نهائيات دوري ابطال افريقيا. كما اوقف بطل “كونغ فو” المصري للسبب نفسه حين رفع الشعار في احتفالات توزيع الميداليات في موسكو. وصدرت احكام بالسجن لفترة طويلة على احدى وعشرين سيدة وفتاة لحمل بالونات عليها ذلك الشعار، رغم ان تلك القرارات الغيت في نهاية الاسبوع

وحسب قول المحامي، فان خالد هو واحد من بين 262 مواطنا، وثمانية اطفال، من كفر الشيخ، يقضون ايامهم في السجن بتهم مرتبطة بالاحتجاجات. وقال عبد المقصود ان عمليات الاحتجاز هي احدى الاساليب الكثيرة التي تهدف الى حمل انصار مرسي على الخضوع

وقال: انها قضية سياسية. وهم يحاولون الضغط على بلدة خالد وهي بلطيم لانها شهدت مسيرات يومية تقريبا ضد الانقلاب

وعلى نطاق الوطن المصري، فان هناك الالاف من المحتجين الاخرين الذين القي القبض عليهم خلال عمليات ضد المنشقين منذ تموز (يوليو) قد يبقون في السجن، كثيرون لم توجه اليهم اي تهمة. وفي ايلول (سبتمبر) قالت هيئة “امنستي انترناشونال” ان هناك 2400 لا يزالون في الاعتقال، وقد يتجاوز العدد ذلك على ضوء جولات متواصلة من الاحتجاز رغم اطلاق سراح 155 متظاهرا الاسبوع الماضي. وقانونا، فانه يمكن ابقاء المحتجزين داخل السجن قيد التحقيق لمدة تصل الى عامين في مصر

ويوم الاثنين طلبت صحيفة “ذي غارديان” من وزير العدل المصري عادل عبد الحميد ان يعلق على احتجاز المتظاهرين من دون محاكمة امثال خالد. وكان يتحدث في مؤتمر ضد الفساد قامت بتنظيمه هيئة الشفافية العالمية، اجاب الوزير بان من غير المناسب توجيه هذا السؤال في هذ الوقت، ورفض التعليق

والاجراءات المتشددة امتدت لتصل الى اشخاص نشيطين غير اسلاميين طالبوا بالاطاحة بمرسي في حزيران (يونيو). ويوم الاثنين مثل 25 نشيط علماني، من بينهم اثنان شهيران لدورهما في الاطاحة بحسني مبارك العام 2011، هما احمد ماهر وعلاء عبد الفتاح، امام محكمة الجنايات لتنظيمهم مظاهرات اعتبرت غير مشروعة في التشريع الجديد

Comments are closed.

Austrian Flag
Bild aus dem Parlament
000_5151A
000_2207A

Advertising? Werbung? Click on the picture below. Klicken Sie auf das Bild unten. kawther [dot] salam [at] gmail [dot] com

000_8696b_edited-1

Advertising? Werbung? Click on the picture below. Klicken Sie auf das Bild unten. kawther [dot] salam [at] gmail [dot] com

Related Books


Support this site by buying these books at Amazon. Thank you!

000_4195A
000_4229A
000_1418A
Der Stephansplatz

Der Stephansplatz

Johann Strauß

Johann Strauß

000_8728

Volksgarten

Nikon (57)

Kurpark Oberlaa

000_2638A

Verbrechen in Israel

Add to Netvibes Creative Commons License